للاخبار العاجلة حملوا تطبيق WazCam
menu

أخبار عالمية

arrow_left البيت arrow_left أخبار عالمية

تصريحات قرداحي ضد حرب اليمن تكشف تضارب المواقف في لبنان

WAZCAM 2021-10-28 | 10:13

أدت تصريحات وزير الإعلام، جورج قرداحي، حول حرب اليمن، الى تضارب في الآراء السياسية في لبنان، ما بين الرفض واعتبار حديثه مجرد تعبيرا عن الرأي. لكنها أدت الى اثارة غضب السعودية والامارات، والاحتجاج لدى الحكومة اللبنانية، ما حدا بالعديد من الساسة الحكوميين وعلى راسهم رئيس الحكومة الى استنكار أقول قرداحي، للحفاظ على العلاقة الطيبة مع دول الخليج.

 وكان وزير الإعلام اللبناني، جورج قرداحي، قد علق على حرب اليمن، بأن السعودية والإمارات تعتديان على الشعب اليمني، وأن الحوثيين يمارسون الدفاع عن النفس. والحرب على اليمن هي حرب عبثية.

وقال رئيس تيار المردة والوزير السابق، سليمان فرنجية، على حسابه في تويتر: "لكل رأيه السياسي وهذا بلد التنوع والحرية. أما المحاسبة فتكون حين يتولى الإنسان مسؤولية، وهذا ما حدث مع الوزير جورج قرداحي الذي عبر عن رأيه وعن قراءته للأحداث حين كان خارج المسؤولية، والتزم لغة الدولة رسميا حين تولى المسؤولية مع احترام كافة الدول العربية وخاصة السعودية والإمارات".

بينما علق رئيس حزب "التوحيد"، الوزير السابق وئام وهاب، ان السعودية والإمارات حضنت مئات آلاف اللبنانيين دون تمييز وعاشوا لسنوات طويلة وما يزالون كأنهم في بلدانهم لذا فإن أمنهما مهم لأمن كل الأمة ما نتمناه أن يبقى الخليج العربي عامرا بأهله الطيبين.

في حين غردت النائبة عن "تيار المستقبل"، رولا الطبش، عبر حسابها: مؤسف ما سمعناه من جورج قرداحي بحق السعودية والإمارات اللتين قدمتا الكثير للبنان بدفاعه عن الحوثيين وكلاء ايران في العدوان داخل اليمن وضد الجوار.

وأضافت: "حظ لبنان سيئ مع متسلقي سلطة يكنون حقدا أسود ضد العرب فيورطونه بأزمة تلو أزمة".

أما النائب زياد أسود، فقال لقناة "الجديد": "موقف قرداحي لا مبرر له"، مشددا على أنه "يجب على الوزير جورج قرداحي أن يقدم استقالته بعد تصريحاته الأخيرة".

 

تصريحات قرداحي ضد حرب اليمن تكشف تضارب المواقف في لبنانتصريحات قرداحي ضد حرب اليمن تكشف تضارب المواقف في لبنانتصريحات قرداحي ضد حرب اليمن تكشف تضارب المواقف في لبنانتصريحات قرداحي ضد حرب اليمن تكشف تضارب المواقف في لبنان
0تعليقات

اضافة تعليق جديد close

الرجاء الالتزام بشروط الموقع والتطبيق, لا يسمح المساس بمشاعر المستخدمين في الموقع.