للاخبار العاجلة حملوا تطبيق WazCam
menu


أخبار عالمية

arrow_left البيت arrow_left أخبار عالمية

عملاء سابقين للاستخبارات الامريكية عملوا لصالح الامارات في رصد زعماء عرب

WAZCAM 2021-09-15 | 13:21

الغراب الأسود.. مشروع تجسس اماراتي جند عملاء استخبارات امريكيين

 

قدمت السلطات القضائية الامريكية وثيقة قضائية ضد ثلاثة متهمين بالتواطؤ في انتهاك قوانين التسلل الإلكتروني، وخرق قيود الصادرات العسكرية الامريكي. وقدمت هذه المستندات ضد ثلاثة عملاء سابقين للمخابرات الأمريكية يواجهون اتهامات بالعمل كمرتزقة تسلل إلكتروني لدى الإمارات. 

والمتهمين هم مارك بير ورايان آدامز ودانييل جيريك، كانوا جزءاً من وحدة سرية تدعى "مشروع الغراب الأسود"، ساعدت الإمارات في التجسس على أعدائها.

وتبين الوثيقة ان المتهمين استخدموا وسائل احتيالية وإجرامية وطرق غير مشروعة، منها استخدام أنظمة التسلل الإلكتروني السرية المتقدمة التي تستغل برامج كمبيوتر تم الحصول عليها من الولايات المتحدة وأماكن أخرى، للتسلل إلى أجهزة كمبيوتر محمية في الولايات المتحدة وأماكن أخرى للحصول على المعلومات دون سند قانوني.

وكان تحقيقًا موسعًا لوكالة "رويترز" قد كشف في كانون الثاني 2019، عن تورط الإمارات في تجنيد عملاء سابقين بوكالة الأمن القومي الأمريكي والاستخبارات الأمريكية، للقيام بعمليات التجسّس والتتبع الالكتروني المعمق، وقرصنة هواتفهم وحواسبهم، وافيد من بين الجهات المستهدفة زعماء عرب. وعرف المشروع الإماراتي السري باسم "رافين"، أو "الغراب الأسود"، وهو فريق سري يضم أكثر من 12 عميلاً من الاستخبارات الأمريكية، للعمل على مراقبة الحكومات الأخرى، والمسلّحين، ونشطاء حقوق الإنسان الذين ينتقدون النظام.

عملاء سابقين للاستخبارات الامريكية عملوا لصالح الامارات في رصد زعماء عرب
0تعليقات

اضافة تعليق جديد close

الرجاء الالتزام بشروط الموقع والتطبيق, لا يسمح المساس بمشاعر المستخدمين في الموقع.